الانتماء القومي : ماله وما عليه

الانتماء القومي: ما له وماعليه

د . قسطنطين زريق  

لا ندري بالضبط ما سيحمله الغد، أما في شأن اليوم- في المنظور العالمي والتاريخي الواسع- فإن الحقيقة البارزة هي ان الانتماء القومي هو أحد العناصر النافذة التي صنعت هذا العصر، وهو بدوره نتيجة تحولات جوهرية، اقتصادية وسياسية وفكرية، تضافرت على نقل العالم الغربي مما اعتدنا ان ندعوه العهد “الوسيط ” إلى العهد “الحديث ” و “المعاصر”. فالقومية كانت في الوقت ذاته نتيجة وسبباً، وهي التي تعاونت مع التطورات التاريخية في مجالات الحياة كلها، لتنشىء الأمم وتكتل الشعوب ولتجعل العهد الحديث موسوماً بها ومتميزاً بصنائعها: الايجابية منها والسلبية .

النص الكامل

Advertisements
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s